الرئيسية / التجارة والمال / قانون المغناطيس الجاذب في كسب المال

قانون المغناطيس الجاذب في كسب المال

” إن التحدي الأعظم يكمن في إصرارك على تحقيق ماتؤهلك إمكانياتك لتحقيقه, ولاتستطيع أن تتخيل وقع ماتقوم به من مضاعفة لطاقتك وزيادتها إلى أبعد الحدود على روحك المعنوية “

إن أهم خطوة في تكوين كل الثروات والتي تعد نقطة الانطلاق ترجع إلى ما أسماه ” نابليون هيل ” : وعي الثراء . ومفادها أنه قبل أن تحقق الثراء على أرض الواقع, لابد لك أن تحققه في ذاتك أولا. وذلك بأن تجعل من ذاتك الثراء نفسه, أي أنه لابد لك أن تثق أنه بمقدورك أن تحقق الثراء.

واعلم أن كلا من الفقر والغنى هما نتيجة لحالة ذهنية معينة, وإن أهم خطوة تسلكها على طريق الاستقلال المادي هي تغيير طريقة تفكيرك, وأن تطبع في ذهنك إيمانا لايتزعزع بأنك تستطيع تحقيق, بل ستحقق ماتصبو إليه من أهداف مادية, وهذا قرار يجب أن تتخذه قبل الإقدام على أي خطوة أخرى.

عندما كنت صغيرا كنت شغوفا بقراء قصص الأثرياء من رجال وسيدات, وكيف أنهم استطاعو تكوين ثرواتهم, وتحت ظروف معينة فقدوا كل تلك الثروات, ثم تمكنو مرة أخرى من استعادتها, وقرأت أيضا ولمرات عديدة عن موضوع وعي الثراء, ولكنني لم أدرك مالمقصود منه إلا من فترة وجيزة. ومنذ ذلك الحين تغير مجرى حياتي تماما, ونمط تفكيري كذلك .

 

إن طريقة تفكيرك في الأمور تحدد بشكل كبير مدى نجاحك في تحقيق ماتصبو إليه, بطريقة أخرى أقول, ما أنت إلا عقل في جسد كل مهمته هي حمل هذا العقل والتنقل به, واعلم أن كل شيء صنعه الإنسان في هذه الحياة ماهو بالاأساس إلا فكرة, وكل ماتراه من حولك ببساطة ماهو إلا تعبير عن التفكير, حتى أن حياتك كاملة ماهي إلا تعبير عن تفكيرك, حيث أن طبيعة تفكيرك تحدد طبيعة حياتك, فلو أنك تحسن دوما من طريقة تفكيرك في الأمور, فسيقابل ذلك بلا أدنى شك تغيير في نمط وطبيعة حياتك. وعندما يهديك تفكيرك إلى أنك شخص قادر على تحقيق جميع أهدافك, وتداوم على البحث والتعلم كي تجعل أفكارك حقيقية, فإن نظرتك لنفسك ولإمكانياتك ستتغير للأفضل.

 

قانون المغناطيس الجاذب في كسب المالتوقع الأفضل :

 

ينص قانون التنبؤات على أن أي شيء تتوقعه – بشرط أن تكون توقعاتك نابعة من داخلك – سواء كان سلبيا أم إيجابيا يحدث لك ويصبح حقيقة, فلو أنك تتوقع عن ثقة أنك ستنجح, وتشبثت بهذا الاعتقاد وتصرفت كأنه أمر حتمي, فإنك بلا شك ستحقق هذا النجاح.

وبشيء من الثقة لو أنك توقعت ان تتعلم شيئا جديدا من كل تجربة تمر بها, فسوف تصبح أكثر حكمة وفطنة بعد كل عثرة تتعثرها.  أيضا لو توقعت بنفس الثقة أنك ستصبح ثريا باستغلال مواهبك وقدراتك فيما يتاح لك من فرص وكنت على إيمان دائم بموقفك تجاه تنبؤاتك الواثقة وأصررت على ذلك لفترة كافية, فسوف تحقق ماترغب به من ثراء. إن وضعية التنبؤات الإيجابية ستمنحك موقفا إيجابيا مبهرا, وسيجذب إليك الناس الذين يمتلكون القدرة على مساعدتك وستجعل الأمور تتغير تماما بالطريقة التي توقعتها .

 

إن الناجحين يتوقعون النجاح مسبقا, ويتوقعون أن يصبحو مشهورين ومحبوبين لدى الآخرين, وهم يتوقعون أنهم سيتعلمون من كل تجربة يمرون بها أنهم سينمون ثرواتهم. والحقيقة المثيرة للعجب أن كل توقعاتك تقوم أنت بالتحكم فيها وتقرر بنفسك كيف ستبدة تلك التوقعات على أرض الوقع, فأنت الذي تضعها بنفسك وبالطريقة التي تراها مناسبة لما ستسفر عنه الأشياء في المستقبل, دائما توقع الأفضل ولن تشعر بإذن الله بأي إحباط, وتذكر حديث الرسول عليه الصلاة والسلام : تفاءلو بالخير تجدوه .

 

كن كالمغناطيس الجاذب : يعد مبدأ الجاذبية واحدا من المبادئ بالغة التأثير على مستوى العالم كله, حيث يعتبر هذا المبدأ أن الإنسان كالمغناطيس الجاذب, ويقول أن أفكارك تنتج مجالا قويا للطاقة ينبعث منك ويجذب غليك أناسا وظروفا تتناسب مع افكارك, كل فكرة لديك تخضع للعاطفة بطريقة أو بأخرى, سواء سلبا أم إيجابا. ومثل برادة الحديد بالنسبة للمغناطيس, فإن كانت لديك إفكارا تنم عن رغبة أو خوف, فستجذب إليك ظروفا وأناسا وأحداثا تتلاءم مع أفكارك .

 

ربما يكون هذا المبدأ هو أهم مبدأ عقلي يتم استخدامه في شرح عمليتي النجاح والفشل, التوفيق وعدم التوفيق . ويقول أنك إن استطعت تكوين صورة واضحة في ذهنك عن هدف تنشده, وتمكنت من أن تحمل هذه الصورة في ذهنك بشكل دائم وعلى أساس قوي, فإنك حتما ستجذب إلى حياتك المصدار التي تحتاجها كي تحققه.

إن الأثرياء والنجحين صاروا إلى ماصارو إليه  نتيجة حملهم لفكرة الثراء والنجاح في أذهانهم لفترة طويلة كافية وبعزيمة قوية حتى استطاعو جذب المصادر التي يحتاجونها لتحقيق أهدافهم, إن مهمتك الأساسية هي  ان تركز ذهنك وتفكيرك على ماتريده حصرا, وتصرفه عن الأمور التي لاتريدها, حتى تبدأ رغباتك الحقيقة بالتجسد على أرض الواقع. وهذا هو ميدأ الإداريين الأذكياء في الشركات .

 

شاهد أيضاً

هل ترفع الكويت السرية المصرفية عن حسابات الوافدين؟

هل تتجه الكويت إلى رفع «السرية المصرفية» عن الحسابات البنكية للوافدين؟ سؤال طرحته المصارف على …